إقتصاد

الرّوبل يتراجع مقابل الدولار بسبب خطاب لبوتين.. كم بلغ سعره؟


تراجع الروبل الروسي 1% إلى 61.2 مقابل الدولار، اليوم الأربعاء، بعد أن أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تعبئة جزئية للجيش في خطاب بثه التلفزيون الرسمي، حسبما نقلت "رويترز".

وتطرق بوتين في خطابه إلى مستقبل العملية العسكرية على الأراضي الأوكرانية واستفتاءات انضمام جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك ومقاطعتي خيرسون وزاباروجيه إلى بلاده.
 


واعتبر بوتين أن الحل السلمي بين بلاده وأوكرانيا لا يعجب الغرب، الذي تجاوز بسياسته العنيفة كل الحدود، على حد قوله.

وأشار إلى أن بلاده تتعرض لتهديدات بالسلاح النووي، معلناً أنه لدى موسكو أيضاً أسلحة دمار شامل مضادة للأسلحة الغربية، قائلاً: "أقول للغرب لدينا كثير من الأسلحة للرد".

وأضاف: "الحديث لا يدور حول دعم الغرب لأوكرانيا في قصف محطة الطاقة النووية في زابوروجيه، الذي يهدد بكارثة نووية، وإنما يخص بعض التصريحات من مسؤولين رفيعي المستوى في بعض دول "الناتو"، حول إمكانية وقبول استخدام السلاح الدمار الشامل ضد روسيا".
 

وتابع: "لمن يطلق مثل هذه التصريحات، أود تذكيرهم بأن بلادنا كذلك تملك أسلحة دمار شامل وفي بعض أجزائها أكثر تطورا من نظيراتها لدى دول "الناتو"، أمام أي تهديدات لوحدة أراضينا أو سيادتنا نحن قادرون على استخدام هذه الأسلحة وهذا ليس خداعاً".