خاص

خاص: حرفوش الدعايات المدفوعة


تبيّن أنّ كل الاخبار المتداولة عبر المواقع الالكترونية حول المرشح الخاسر في الانتخابات عمر حرفوش هي مدفوعة الثّمن وتأتي في إطار حملة التسويق لاسمه التي أطلقها بنفسه تزامناً مع نشره إعلانات على الطرقات حول مشروعه السياسي.

ناشط سياسي طرابلسي وصف حالة حرفوش بالقنبلة الصوتية التي رفعت سقف مفعولها وبانَت أنّها لا تعادل شيئاً في خيارات أهالي مدينة الفيحاء، حيث لم يحصل حرفوش سوى على ١٠٠٠ صوت اقتنصهم بتسونامي الخدمات الانتخابية التي صرفها عشيّة الاستحقاق النيابي.

واعتبر الناشط أنّ "حزب الله" الذي وضع آمالاً على حرفوش لخرق الساحة الطرابلسية قد مُني بنكسة بعد علمه بأنّ رهانه عليه لقي مصير سابقاته مع السقوط المدوي للموالين له من الشخصيات الطرابلسية عل الرغم من كلّ الاغراءات المالية التي جاهروا بها.