خاص

خاص: حقيقة شاحنة البترون... وهل هي أسلحة حقيقية ولمن؟؟


تصويباً لما يتم تناقله من معلومات حول شاحنة قيل إنها تحمل أسلحة وانكشفت بعد تعطلها على أتوستراد البترون، أفاد مندوب "أخبار البلد" بأن الشاحنة تركية وليست سورية وان حمولتها من السلاح هي سلاح خلّبي اي غير معد لإطلق النار إلا في حال تم تعديله في مصانع خاصة متوفرة في لبنان. وأن ماركة الأسلحة Retay معروف أنها شركة تركية لتصنيع الأسلحة الخلبية وتجارتها رائجة مع لبنان.

واشار بحسب مصدر عسكري إلى أن الغاية منها قد تكون التجارة وليس لأهداف أمنية، لكن التحقيق جارٍ وأنه سيتم إطلاع الرأي العام على ما تتوصل إليه التحقيقات بعيداً عن التكهنات.

والجدير بالذكر أن الشاحنة توقفت أمام مكاتب شركة كهرباء البترون على الأوتستراد بعد اندلاع النار في المقصورة، وفور توجه عدد من المواطنين اليها للمساعدة في إهماد النار، تبين أن فيها مسدسات وأن ما بلغته النار تعرّض للتلَف.