محليات

استنفارٌ كبيرٌ في طرابلس... اعتداءٌ على طوارئ مستشفى وتهريب جريح!



أفادت معلومات صحفية، عن وقوع اعتداء على طوارئ المستشفى الإسلامي في طرابلس، عند منتصف ليل امس الاحد، وقد تمّ تحطيم قسم من محتوياته من قبل أهل وأصدقاء الجريح أ.ض. وقد عمدوا لاحقاً إلى تهريبه من المستشفى.

وقد سُجّل استنفار كبير عقب ذلك في محيط المستشفى من قبل الجيش والقوى الأمنية، وقد عُلِم أنّه جرى إلقاء القبض على الفار من قبل دورية من شعبة المعلومات في قوى الأمن، وإعادته إلى المستشفى وسط حراسة أمنية مشدّدة.

يُذكر أنّ الجريح كان قد تعرّض لإطلاق نار بعد ظهر أمس الاحد ممّا أدّى إلى إصابته وآخر يدعى ف. م.، الذي يتلقى علاجه في مستشفى طرابلس الحكومي في القبة.​