محليات

المعارضة تستغّل الغليان... وهذا ما تعلنه بعد قليل!


تطلق المعارضة في مؤتمر صحافي بعد قليل مبادرة تعلنها أمام الشعب اللبناني قبل إبلاغها إلى الخماسية الدولية في لقاء مع السفراء الخمس في قصر الصنوبر. فماذا تتضمّن هذه المبادرة؟ ولماذ إعلانها قبل إبلاغها إلى الخماسية؟

وكشفت مصادر مطّلعة لـ "ليبانون ديبايت", أن المعارضة سوف تعلن عن اقتراحين موجهين إلى رئيس مجلس النواب نبيه بري واحد يتبنّى تقريبا مبادرة تكتل الإعتدال الوطني والثاني هو الدعوة إلى جلسة والتشاور بين الدورات.


وتؤكد المصادر أن هذين الإقتراحين سوف تعلن عنهما إلى الشعب اللبناني كخطوة سيادية قبل طرحهما أمام اللجنة الخماسية.

وتلفت إلى أهمية التوقيت عن هذا الإعلان الذي يتخطى المضمون، لا سيّما أن المنطقة على أبواب تسوية مهمة، مشيرة إلى أهمية انتخاب الرئيس الإيراني الجديد مسعود بزشكيان والذي يعتبر منفتحاً على المملكة العربية السعودية.

وترى المصادر أن الأمور ستحسم على صعيد كافة الملفات، إضافة إلى الإيجابية الأخرى بخسارة اليمين المتطرّف في الإنتخابات الفرنسية رغم أهمية وجودهم على الأرض، وعلى ما يبدو أن الرئيس الأميركي جو بايدن مصرّ على إنهاء حرب غزة وإيجاد الحلول، وما ستحمله زيارة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو قبل نهاية الشهر إلى الكونغرس الأميركي وهو بالطبع سيطلب ضربة على لبنان موسعة في العمق لكن كما تشدّد المعلومات فإن الإدارة الأميركية لن تسمح بذلك ووفق هذا الفيتو فإن هذا سيشكل شيئاً إيجابياً للبنان لأن الهدنة في غزة ستحصل حتما وهي ما سيرتد إيجاباً على لبنان.

ووفق هذا الغليان الحاصل تشير المصادر من المهم جدا الدفع بالملف الرئاسي وبأسرع وقت حتى لا تنقلب الأمور على اللبنانيين.